x

اجراءات أمنية مشددة تخيم على نهائي الدوري الأوروبي



شهدت مدينة ليون الفرنسية، اليوم الأربعاء، إجراءات أمنية مشددة، من خلال تواجد مكثف لرجال الشرطة، حول الاستاد الأولمبي، من أجل تأمين نهائي الدوري الأوروبي، مساء اليوم الأربعاء، بين أتلتيكو مدريد وأولمبيك مارسيليا.
ويتطلع مارسيليا، إلى تحقيق اللقب الأوروبي، من خلال المباراة التي يخوضها على ملعب، واحد من أبرز منافسيه على المستوى المحلي.
وتشهد مدينة ليون، تكثيف الإجراءات الأمنية للتصدي لأي مناوشات محتملة بين مشجعي مارسيليا ومثيري الشغب من مشجعي ليون.
وكانت حالة من التوتر، قد سادت على هامش مباراة بين مارسيليا وليون في الدوري الفرنسي هذا الموسم، لكن المخضرم ستيف مانداندا، حارس مرمى مارسيليا، قال إن حالة التوتر تلاشت قبل المباراة الأوروبية المرتقبة.
وأضاف مانداندا "هي مباراة نهائية. ولكن إمتاع الجماهير، لا زال الهدف الرئيسي. أتمنى أن تظل الأمور هادئة. فالشيء الأكثر أهمية هو تقديم عرض جيد وإمتاع الجماهير بأمسية جيدة".
وقال رودي جارسيا، المدير الفني لمارسيليا "كلنا نرغب في تكرار مثل ما حققه أسلافنا (الفريق المتوج بدوري الأبطال عام 1993)".
وتابع "ستكون مهمة صعبة، ولكن تلك الصعوبة ستمنحنا فخرا إضافيا في حالة الفوز" ، مشيرا الى "إنها فرصة استثنائية يمكننا من خلالها تسطير اسمنا في تاريخ كرة القدم الأوروبية".
ويتوقع أن يواجه مارسيليا، مهمة صعبة، في ظل تواجد المهاجم الفرنسي المتألق، أنطوان جريزمان، ضمن صفوف أتلتيكو مدريد، الذي يسعى للتتويج الثالث بلقب البطولة، التي فاز بها في عامي 2010 و2012.

تغيير الرمز