x
  • قضايا ساخنة

المتولي الشرعي للعتبة الحسينية : نحن بحاجة الى تجديد الفنون كالسينما والمسرح لايصال رسالة وصورة انسانية مؤثرة


 

دعا المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي الفنانين والمصورين الى ضرورة الالتفات الى أصل الفكرة وكيفية صياغتها بالشكل الذي يؤثر على المجتمع وبالخصوص الاشخاص الذين يتفاعلون ويتأثرون بالمحسوسات ويفهمون الافكار من خلالها.

جاء ذلك خلال كلمته التي القاها في حفل افتتاح مسابقة خطوة الدولية الاولى لأجمل لقطة فوتوغرافية في زيارة الاربعين التي نظمها قسم الاعلام في العتبة الحسينية المقدسة بالتعاون مع الجمعية العراقية للتصوير

وقال الشيخ الكربلائي خلال كلمته التي القاها في الحفل ان " العتبة الحسينية ومن خلال هذه المسابقات تسعى الى صياغة رسائل انسانية ذات مبادئ قيمة يتم ايصالها من خلال هذه الفنون, داعيا في الوقت نفسه المشاركين بمثل هكذا مسابقات الى ضرورة الالتفات الى اصل الفكرة وطرق تجسيدها للتأثير على الاشخاص وبالخصوص ممن يتأثرون بالمحسوسات ويفهمون الفكرة من خلالها".

واضاف ان "التصوير يعد موهبة كما هو الحال بالنسبة للسينما والمسرح والتأليف والكتابة"، مبينا ان "من الضروري السعي لتجديد اكبر قدر ممكن من تلك الفنون لان الصورة باتت من الوسائل التي لها قدرة على التعبير وايصال الفكرة اكثر من الكتابة".

من جهته بين رئيس الجمعية العراقية للتصوير ورئيس لجنة التحكيم هادي النجار في حديث ان "المسابقة شهدت مشاركة اكثر من 250 مصور و48 دولة عربية واجنبية و(3940 ) صورة".

واضاف ان "العتبة الحسينية والجمعية العراقية للتصوير اعتمدتا على لجنة تحكيمية متخصصة من العراق ومصر وايران والسعودية وعمان لاختيار الصور الفائزة والصالحة للنشر"، مشيرا الى ان اللجنة المشرفة على المسابقة اتبعت نظاما الكترونيا حديثا لاستقبال الصور والتواصل مع المصورين ومتابعة الاعمال على غرار المسابقات العالمية".

وبين ان "العتبة الحسينية خصصت 35 جائزة مادية للفائزين بالمسابقة، بالإضافة الى ميداليات من الجمعية العراقية و(IAAP)".

ولفت رئيس اللجنة التحكيمية الى ان "المسابقة تهدف الى توثيق الزيارات المليونية للإمام الحسين عليه السلام وايصال رسائلها الانسانية الى العالمية عن طريق ما توثقه عدسات المبدعين من داخل العراق وخارجه".

 

تغيير الرمز