x
  • قضايا ساخنة

وزارة الدفاع: الحشد الشعبي والجيش العراقي قوتان منسجمتان من اجل هدفاً واحد ولا نسمح بالاعتداء عليهم


 أكدت وزارة الدفاع أن قوات الحشد الشعبي حققت انجازا رائعا في عمليات إرادة النصر، وفيما وصفت العلاقة بين القوات الأمنية والحشد الشعبي بـ"الرائعة والمنسجمة"، شددت على عدم السماح بالاعتداء على قطعات الحشد.

وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء تحسين الخفاجي إن "قوات الحشد الشعبي حققت انجازا رائعا في عمليات إرادة النصر وتمكنت من قتل وأسر عدد من عناصر تنظيم داعش الإرهابي"، مشيرا إلى أن "الحشد استبق القوات الأمنية في عملياته خلال إرادة النصر".

وأضاف الخفاجي، أن "العلاقة بين القوات الأمنية والحشد الشعبي هي علاقة رائعة ومنسجمة"، لافتا إلى أن "القوات الأمنية والحشد قاتلا بيد واحدة الإرهاب".

ولفت الخفاجي إلى أن "الحشد الشعبي يقاتل في الانبار وديالى وصلاح الدين ويقدم أرواحه"، مبينا أن "البعض لا يروق له الانتصارات التي يحققها الحشد الشعبي وانسجامه مع القوات الأمنية".

وحول سير عمليات إرادة النصر اوضح الخفاجي أن "القوات الأمنية والحشد الشعبي نجحا في الوصول الى عقر خلايا داعش والحصول على ادق التفاصيل والمعلومات حول التنظيم".

وأكد المتحدث باسم وزارة الدفاع، أن "معركتنا مع داعش أصبحت استخبارية"، مشيرا إلى "توفر سيل من المعلومات عن داعش".

وبشأن تعرض قطعات الحشد الشعبي الى قصف إسرائيلي بواسطة طائرات مسيرة، أكد الخفاجي أنه "لن نسمح بتعرض القطعات الأمنية او الحشد الشعبي الى اي اعتداء"، مبينا أن "التحقيقات ماتزال جارية".

 

تغيير الرمز