x

ممثل المرجعية الدينية العليا للسفير الفرنسي: ان المعركة القادمة ليست عسكرية بل هي معركة دعم وبناء المواطن العراقي   


 استقبل ممثل المرجعية الدينية العليا سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي السفير الفرنسي في العراق السيد برونو أوبير الذي اكد دعم حكومة بلاده للعراق و ان فرنسا على استعداد تام لتقديم كافة التسهيلات للمشاريع الاقتصادية والثقافية والتعليمية والتربوية التي تديرها العتبة الحسينية المقدسة لخدمة ابناء كربلاء. وأشاد السيد أوبير بدور المرجعية الدينية العليا في الحفاظ على وحدة البلاد من خلال تحرير ارضه من أيدي الجماعات الإرهابية. واشار الشيخ  الكربلائي للسفير الفرنسي الى ان العراق مر بظروف صعبة ابان سيطرة المجاميع التكفيرية (داعش) على اجزاء واسعة ووصولها الى اطراف العاصمة بغداد. ويرى ممثل المرجعية الدينية العليا ان المعركة القادمة معركة دعم وبناء المواطن العراقي الذي تحمل اعباء التصدي للفكر المتطرف، مشيرا الى ان المواطن العراق حرم من ابسط وسائل العيش الكريم والسكن  الصحة  التعليم مما يجعله عرضة لاستهداف جديد من قبل اصحاب الفكر المتطرف.

تغيير الرمز