x

ممثل المرجعية العليا يستقبل وفد المجمع الفقهي العراقي ويؤكد على ضرورة التعايش بين المكونات من خلال أربعة مجالات


رحب ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي بوفد المجمع الفقهي العراقي في جامع الإمام (ابو حنيفة النعمان) داعيا إلى ضرورة التعايش السلمي بين المكونات العراقية في أربعة مجالات
وقال الشيخ الكربلائي خلال لقائه وفد المجمع برئاسة الشيخ عبد الوهاب حسن السامرائي إن المرجع الأعلى بالعراق يؤكد دائما لوكلائه وخطباء المنبر إلى ضرورة أن يكون الخطاب الديني خطابا عراقيا معتدلا يحترم باقي المكونات، وعدم الإساءة للآخرين، حيث إننا ننطلق من هذا المفهوم في خطاباتنا وتوجيهاتنا للعراقيين.
وشدد الكربلائي على ضرورة التعايش السلمي بين المكونات العراقية في إربعة مجالات وهي (التعايش الاجتماعي والثقافي والقلبي والعملي) مبينا أن التعايش الأخير وهو التعايش العملي ترجمة واقعية للتعايشات الثلاث (الاجتماعي والثقافي والقلبي).
ووصف ممثل المرجعية هذا اللقاء بأنه لقاء ديني ووطني، يهدف إلى بناء أسس ومشتركات دينية ووطنية تترجمها الأفعال لا الأقوال.
المصدر :وكالة نون

تغيير الرمز