x

المرجعية العليا : انقاذ مدني واحد افضل من قتل مجموعة من الارهابيين


دعت المرجعية الدينية العليا الله سبحانه وتعالى بأن ينصر مقاتلينا الابطال الذين يتواجدون في ساحات القتال وان يسدد رميتهم ويجنبهم اصابة اي مدني مؤكدة بأن انقاذ مدني واحد افضل من قتل مجموعة من الارهابيين.
جاء ذلك في الخطة الثانية من صلاة الجمعة (26محرّم الحرام 1438هـ) الموافق لـ(28تشرين الأوّل 2016م) التي اقيمت في الصحن الحسيني الشريف بإمامة وكيل المرجعية الدينية العليا سماحة السيد احمد الصافي.
وقال الصافي :" كلامي ودُعائي الى أصحاب المواكب الحسينيّة المباركة وللإخوة الأعزّاء الذين يتهيّؤون للمشي المتعارف في زيارة الأربعين وهي المسيرة الراجلة، نتمنّى من الله تعالى أوّلاً سلامة جميع الزائرين، وأن يجعلهم الله تبارك وتعالى في أمن وأمان، وفي عين الوقت نتمنّى منهم في خلال هذا المشي أن يقضوا هذه الفترة بالدّعاء المتواصل لإخوتهم في ساحات القتال، دعاءً مستمرّاً لهم أن يمنّ الله تعالى عليهم بتحرير جميع مدننا ويجعل هذه السواعد سواعد مفتولة للحقّ دائماً وتنتصر له، وأن يوفّقهم الى النصر وأن يسدّد رميتهم، وأيضاً يوفّقهم أن يتجنّبوا إصابة أيّ مدنيّ من المدنيّين، فإنّنا قلنا سابقاً إنّ إنقاذ مدنيّ واحد أفضل من قتل مجموعةٍ من الإرهابيّين.
واضاف الصافي :" أنّ هؤلاء الإرهابيّين قد يستهدفون التجمّعات خصوصاً التجمّعات الحسينيّة كعادتهم سابقاً، فعلى الإخوة الأعزّة أصحاب المواكب أن يعملوا عملين، العمل الأوّل خدمتهم والعمل الثاني أن يزدادوا يقظةً وحذراً في مناطقهم ومواكبهم، بحيث لا يسمحون لأي اختراق -لا قدّر الله- أن يكون، بالاستعانة بكلّ الأجهزة الأمنية وبكلّ الإخوة الذين لهم خبرة في ذلك، لأنّ هؤلاء الإرهابيّين -كما قلنا- لا يرعوون ولا يحتاطون في دماء أيّ أحد.

تغيير الرمز
الأكثر قراءة